منتديات المخرج علي العذاري
أهلا بمن أتانا بتحية وسلام ..
يريد الترحيب بأحلى الكلام ..
يريد أن نعلن له الانضمام ..
إلى كوكبة أعضاءنا الكرام ..
نتمنى لكم قضاء وقت ممتع معنا ..




المخرج علي العذاري

منتديات المخرج علي العذاري

شروط انشاء المواضيع و الردود في منتديات المخرج علي العذاري / اجعل صفحاتها مليئة بالكلام المفيد والنافع لك ولغيرك /و اجعلها كمصدر للآخرين يطلعون على أفكارها ومعلوماتها وتكون لهم مصدر ثقافي ، ديني ، صوري ، متنوع ... تكون لهم خير استفادة ومعرفة ... وهي منتديات لكتابة يومياتكم وأجمل لحظاتكم ، وكل مايجول بخواطركم ... بشرط اللإلتزام بالتالي : 1 - يمنع وضع الصور والكلام الذي يتعلق بالحب والرومانسية . 2 - عدم التعرض الى اي من المذاهب الدينية بسوء . 3 - يمنع تحويل المنتديات الى صفحات دردشة . 4 - عدم استخدام العبارات والألفاظ الغير لائقة والتي تخل بالذوق العام . 5 - عدم الإساءة والتعرض للآخرين او اي كلام يجرح المقابل سواء من داخل او خارج المنتديات سواء بالتصريح او بالتلميح . 6 - الابتعاد عن الصور و الكلام المتعلق بالسياسة والطائفية . 7 - يمنع استخدام الصور المخله بالآداب ، والغير محتشمة . 8 - يرجى تجنب الردود السطحية مثل صباح الخير او تصبحون على خير او كيف الحال والى اخره والاقتصار فقط على المشاركات المفيدة . 9 - عدم وضع اليوتيوبات والمقاطع الصوتية الغير لائقة والمخالفة شرعا . 10 - اي عضو يكرر المخالفات / سوف يتم الغاء عضويته . 11 - يمنع وضع روابط لمنتديات . إن وجدت اي مشاركات مخالفة للقوانين ... سوف يتم حذفها من دون الرجوع لصاحب الموضوع . مع تحيات مدير المنتديات المخرج علي العذاري
مواقع التواصل الاجتماعي
 غوغل بلس علي العذاري

انستغرام علي العذاري

تويتر علي العذاري

فيس بوك علي العذاري

 صفحة علي العذاري

 صفحة علي العذاري

 مدونة علي العذاري

 يوتيوب علي العذاري

بحـث
نتائج البحث
بحث متقدم
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 3 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 3 زائر

لا أحد

الساعة
"منتديات المخرج علي العذاري" اليوم السبت يوليو 21, 2018 1:18 am
مكتبة الصور


إعلانات تجارية

معاينة جميع الإعلانات


شاطر
اذهب الى الأسفل
avatar
المدير العام للمنتديات
المدير العام للمنتديات
الدولة : العراق
الجنس : ذكر
احترام قوانين المنتديات :
الابراج : الحمل
الأبراج الصينية : القرد
عدد المساهمات : 642
نقاط النشاط : 2158942501
السٌّمعَة : 1569868
تاريخ التسجيل : 31/05/2015
العمر : 26
الموقع : النجف الاشرف
العمل/الترفيه : الاخراج التلفزيوني
المزاج : جيد جدا و الحمد لله
تعاليق : لست وحيد في هذا العالم و
لاكن يوجد عالم انا وحيد فيه
الاوسمة التي حصل عليها العضو :






معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضوhttp://alidirectortv.moontada.net

البعثة النبوية

في الخميس يونيو 25, 2015 11:07 pm
البعثة النبوية 
((البعثة))
تمثل نصوص القرآن الكريم أقدم النصوص التأريخية التي تتمتع بالصحة والدقة والمعاصرة لأحداث عصر الرسالة الاسلامية، والمنهج العلمي يفرض علينا أن لا نتجاوز نصوص القرآن الكريم فيما يخص عصر النبي (صلى الله عليه وآله) الذي نزلت فيه الآيات حين بعثته واستمرت بالنزول حتى وفاته.

وينبغي أن لا يغيب عنا أن النبوة سفارة ربّانية ومهمة إلهية تتعيّن من قبله سبحانه وتعالى لغرض رفد البشرية بالهداية اللازمة لها على مدى الحياة. وأن الله إنما يصطفي من عباده مَن يتمتّع بخصائص فذة تجعله قادراً على أداء المهامّ الكبرى المرادة منه وتحقيقها بالنحو اللائق.

اذن لابدّ أن يكون المرسَل من قبله تعالى مستوعباً للرسالة وأهدافها وقادراً على أداء الدور المطلوب منه على مستوى التلقيّ والتبليغ والتبيين والتطبيق والدفاع والصيانة وكل هذه المستويات من المسؤولية تتطلب العلم والبصيرة ( والمعرفة ) وسلامة النفس وصلاح الضمير والصبر والاستقامة والشجاعة والحلم والانابة والعبوديّة لله والخشية منه والاخلاص له والعصمة (والتسديد الرباني) على طول الخط. ولم يكن خاتم المرسلين بدعاً من الرسل بل هو أكملهم وأعظمهم فهو أجمع لصفات كمالهم والله أعلم حيث يجعل رسالته.

ومن أبده القضايا ومن مقتضيات طبائع الاشياء أن يكون المرشَّح لمهمّة ربانيّة كبرى على استعداد تام لتقبّلها وتنفيذها قبل أن يتولّى تلك المهمة أو يرشّح لأدائها. إذن لابد للنبي الخاتم أن يكون قد أحرز كل متطلّبات حمل هذه المسؤولية الإلهية وتوفّر على كل الخصائص اللازمة لتحقيق هذه المهمة الربانية قبل البعثة المباركة. وهذا هو الّذي تؤيده نصوص القرآن الكريم.

1- قال تعالى: ﴿كَذَلِكَ يُوحِي إِلَيْكَ وَإِلَى الَّذِينَ مِن قَبْلِكَ اللَّهُ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ﴾ الشورى:3.
2- وقال أيضاً: ﴿وَمَا أَرْسَلْنَا مِن قَبْلِكَ إِلاَّ رِجَالاً نُّوحِي إِلَيْهِم مِّنْ أَهْلِ الْقُرَى أَفَلَمْ يَسِيرُواْ فِي الأَرْضِ فَيَنظُرُواْ كَيْفَ كَانَ عَاقِبَةُ الَّذِينَ مِن قَبْلِهِمْ وَلَدَارُ الآخِرَةِ خَيْرٌ لِّلَّذِينَ اتَّقَواْ أَفَلاَ تَعْقِلُونَ﴾ يوسف:109.
3- وقال أيضاً: ﴿وَمَا أَرْسَلْنَا مِن قَبْلِكَ مِن رَّسُولٍ إِلَّا نُوحِي إِلَيْهِ أَنَّهُ لَا إِلَهَ إِلَّا أَنَا فَاعْبُدُونِ﴾ الأنبياء:25.
4- وقال أيضاً: ﴿وَجَعَلْنَاهُمْ أَئِمَّةً يَهْدُونَ بِأَمْرِنَا وَأَوْحَيْنَا إِلَيْهِمْ فِعْلَ الْخَيْرَاتِ وَإِقَامَ الصَّلَاةِ وَإِيتَاء الزَّكَاةِ وَكَانُوا لَنَا عَابِدِينَ﴾ الأنبياء:73.

اذن مصدر الوحي هو الله العزيز الحكيم. والمرسَلون رجالٌ يُوحي اليهم الله سبحانه معالم توحيده وعبادته ويجعلهم أئمةً يهدون بأمره كما يوحي إليهم تفاصيل الشريعة من فعل الخيرات وإقام الصلاة وإيتاء الزكاة وهم القدوة لغيرهم في العبادة والتجسيد الحي للاسلام الحقيقي لله سبحانه.

وفيما يخص خاتم النبيين يقول سبحانه وتعالى:
1- ﴿وَكَذَلِكَ أَوْحَيْنَا إِلَيْكَ قُرْآنًا عَرَبِيًّا لِّتُنذِرَ أُمَّ الْقُرَى وَمَنْ حَوْلَهَا وَتُنذِرَ يَوْمَ الْجَمْعِ لَا رَيْبَ فِيهِ فَرِيقٌ فِي الْجَنَّةِ وَفَرِيقٌ فِي السَّعِير﴾ الشورى:7.
2- ﴿شَرَعَ لَكُم مِّنَ الدِّينِ مَا وَصَّى بِهِ نُوحًا وَالَّذِي أَوْحَيْنَا إِلَيْكَ وَمَا وَصَّيْنَا بِهِ إِبْرَاهِيمَ وَمُوسَى وَعِيسَى أَنْ أَقِيمُوا الدِّينَ وَلَا تَتَفَرَّقُوا فِيهِ كَبُرَ عَلَى الْمُشْرِكِينَ مَا تَدْعُوهُمْ إِلَيْهِ اللَّهُ يَجْتَبِي إِلَيْهِ مَن يَشَاء وَيَهْدِي إِلَيْهِ مَن يُنِيبُ * وَمَا تَفَرَّقُوا إِلَّا مِن بَعْدِ مَا جَاءهُمُ الْعِلْمُ بَغْيًا بَيْنَهُمْ وَلَوْلَا كَلِمَةٌ سَبَقَتْ مِن رَّبِّكَ إِلَى أَجَلٍ مُّسَمًّى لَّقُضِيَ بَيْنَهُمْ وَإِنَّ الَّذِينَ أُورِثُوا الْكِتَابَ مِن بَعْدِهِمْ لَفِي شَكٍّ مِّنْهُ مُرِيبٍ * فَلِذَلِكَ فَادْعُ وَاسْتَقِمْ كَمَا أُمِرْتَ وَلَا تَتَّبِعْ أَهْوَاءهُمْ وَقُلْ آمَنتُ بِمَا أَنزَلَ اللَّهُ مِن كِتَابٍ وَأُمِرْتُ لِأَعْدِلَ بَيْنَكُمُ اللَّهُ رَبُّنَا وَرَبُّكُمْ لَنَا أَعْمَالُنَا وَلَكُمْ أَعْمَالُكُمْ لَا حُجَّةَ بَيْنَنَا وَبَيْنَكُمُ اللَّهُ يَجْمَعُ بَيْنَنَا وَإِلَيْهِ الْمَصِيرُ﴾ الشورى:13-15.
3- ﴿اللَّهُ الَّذِي أَنزَلَ الْكِتَابَ بِالْحَقِّ وَالْمِيزَانَ وَمَا يُدْرِيكَ لَعَلَّ السَّاعَةَ قَرِيبٌ﴾ الشورى:17.
4- ﴿أَمْ يَقُولُونَ افْتَرَى عَلَى اللَّهِ كَذِبًا فَإِن يَشَأِ اللَّهُ يَخْتِمْ عَلَى قَلْبِكَ وَيَمْحُ اللَّهُ الْبَاطِلَ وَيُحِقُّ الْحَقَّ بِكَلِمَاتِهِ إِنَّهُ عَلِيمٌ بِذَاتِ الصُّدُورِ﴾ الشورى:24.
5- ﴿وَمَا كَانَ لِبَشَرٍ أَن يُكَلِّمَهُ اللَّهُ إِلَّا وَحْيًا أَوْ مِن وَرَاء حِجَابٍ أَوْ يُرْسِلَ رَسُولًا فَيُوحِيَ بِإِذْنِهِ مَا يَشَاء إِنَّهُ عَلِيٌّ حَكِيمٌ * وَكَذَلِكَ أَوْحَيْنَا إِلَيْكَ رُوحًا مِّنْ أَمْرِنَا مَا كُنتَ تَدْرِي مَا الْكِتَابُ وَلَا الْإِيمَانُ وَلَكِن جَعَلْنَاهُ نُورًا نَّهْدِي بِهِ مَنْ نَّشَاء مِنْ عِبَادِنَا وَإِنَّكَ لَتَهْدِي إِلَى صِرَاطٍ مُّسْتَقِيمٍ﴾ الشورى:51-52.

إنّ الذين عاصروا الرسول الكريم قبل بعثته وحتى وفاته لم يقدّموا لنا تصويراً صحيحاً وواضحاً عن الرسول قبل بعثته بل وحين البعثة. ولعلّ أقدم النصوص وأتقنها هو ما جاء عن ربيب الرسول وابن عمه ووصيّه الذي لم يفارقه قبل بعثته وعاشره طيلة حياته، إلى جانب أمانته في النقل ودقته في تصوير هذه الشخصية الفذة. فقد قال عن الفترة التي سبقت البعثة النبوية وهو يتحدّث عن الرسول (صلى الله عليه وآله): "ولقد قرن الله به (صلى الله عليه وآله) من لدن أن كان فطيماً اعظم ملك من ملائكته يسلك به طريق المكارم ومحاسن أخلاق العالم. ليله ونهاره. ولقد كنت أتّبعه اتّباع الفصيل أثَر اُمّه. يرفع لي في كل يوم من أخلاقه علماً. وقد كان يجاور كل سنة بحراء فأراه ولا يراه غيري".

* أعلام الهداية الجزء الأول.
الرجوع الى أعلى الصفحة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى